برنامج لتحفيظ القرآن لأبنائنا من سن 3 سنوات

برنامج لتحفيظ القرآن لأبنائنا من سن 3 سنوات .. و هو مخصص لتقوم به الأمهات إن القاعدة التي يقوم عليها البرنامج هي قاعدة ..




09-07-2012 03:08 صباحا
النفس التواقة
مراقبة عامة
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 01-12-2012
رقم العضوية : 2
المشاركات : 232
الدولة : مزرعة الآخرة
الجنس : أنثى
الدعوات : 10
قوة السمعة : 10
 offline 

برنامج لتحفيظ القرآن لأبنائنا من سن 3 سنوات .. و هو مخصص لتقوم به الأمهات

إن القاعدة التي يقوم عليها البرنامج هي قاعدة عددية..

فباستخدام المصحف المطبوع في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف. والمعروف ذو اللون الأخضر ، الذي يحتوي على 604 صفحة دون فيها القرآن الكريم كاملا . وفي كل صفحة 15 سطراً.

ووفقا لهذه الأسس يتكون الجدول كالتالي:

الثلاث سنوات الأولى
يتم تحفيظ ابنك أو إبنتك البالغة من العمر 3 سنوات يوميا 3 أسطر فقط.وذلك للأيام من السبت إلى الثلاثاء ويوم الأربعاء والخميس والجمعة يجعل لمراجعة ما أخذ في الأربع الأيام الأولى من الأسبوع ، ثم جعل شهرا واحد في السنة يتم فيها مراجعة ما تمت دراسته طيلة السنة .

بهذا النظام ستجدين أبناءك قد وصلوا إلى سنة التمهيدي في المدرسة، وقد أكملوا الحفظ من سورة الناس إلى سورة فاطر.
الثلاثة سنوات التالية يتم فيها زيادة عدد الأسطر وجعلها نصف صفحة يوميا مع المراجعة لصفحة كاملة وذلك للأيام من السبت إلى الثلاثاء وباقى أيام الأسبوع يخصص لمراجعة ما حفظ في الأسبوع .
مع جعل شهر واحد للمراجعة المكثفة وليكن في رمضان .

بهذه الطريقة ستجدين أن أبناءك مع نهاية سنة خامس إبتدائي قد أنتهوا من حفظ القرآن الكريم كاملا .

ما تحتاجينه للتنفيذ:
الصبر والمصابرة والمرابطة.( تحتاجين النفس الطويل).

تخصيص مدة ساعتين يوميا لتنفيذ هذا الجدول ، لا يعدل مهما كانت الظروف ، مثلا الخروج للبر ، زيارات الأهل والأقارب حدوث طوارئ كوفاة أحد الأقارب أو زفاف أخت قريبة أو بعيدة أو أحد الأبناء ، أو دخول الأب المستشفى أو حدوث حوادث مرور , أو في أوقات اختبارات المدرسية .

كل هذه الطوارئ يشترط عليك أن لا تجعلك تهملين يوما واحدا من هذا الجدول . حتى يختم.
أخيرا تحتاجين توفير أحد الحفاظ أن يراجع لإبنك وإبنتك بعد الإنتهاء من كل خمسة أجزاء لعمل اختبار شامل للأجزاء التي ختمت .

أسلوب التحفيظ :

بما أنك تبدأين من سن صغيرة جدا فأنت محتاجة لعدة أساليب.أعطيك بعضها ويمكنك ابتكار غيرها..:
عمل مسابقة .





مثلا استخدام سلم الخطوات بمعنى أن يقف ثلاثة عند خط واحد ثم يخطو كل واحد بعد أن يقرأ آية من السورة التي يراد تسميعها .فإذا أخطا يتأخر وإن كانت صحيحة يتقدم . وعند النهاية يكافئ الفائز بعلبة حلوى أو آيس كريم ..أو ما شابهه .

يمكن لطفلك أن يتلو وهو على الأرجوحة أو في حجرك أو أن تطلبي منه أن يذكر آية وهو جالس وآية وهو واقف وهذه الأساليب تشجعه على الإستمرار والإهتمام بمتابعة الحفظ ، أو أن تحضري له ميكرفون صغير وتجعلينه يردد الآيات ويتلوها . ومن المهم جدا كلما أنهى جزاءا أن تسجليه وتحتفظي به ثم تديريه ليسمعه في الرحلات أو أمام أقرانه ليشعر بالإعتزاز ولا تفتر همته للمواصلة. وعليك أختي الحرص الكامل على الإستمرار وعلى المحافظة على شدة التزامك الشخصي وثباتك لإكمال الطريق .

وتذكري دائما أن الله تعالى لا يضيع أجر من أحسن عملا لعل الله أن يجعلها لك من الباقيات الصالحات .

كيفية التلقين..
ترديد كل آية عشر مرات ثم الإنتقال للتي بعدها عشر مرات ثم الآيتين مع بعضهما خمس مرات ، ثم الآية الثالثة تكرر عشر مرات ثم الثلاث الآيات مع بعضهم خمسة مرات ... وهكذا .

إذا أخطأ الطفل أو الطفلة في آية أثناء التسميع، عندها ينبغي إعادة ترديدها عشرة مرات فأن لم تثبت تكرر عشرة أخرى .. وهكذا.

أختى الحبيبة ..يا رعاك الله !!
ويمكن الإستعانة بأخت أو جارة أو معلمة تكون صديقة للمساعدة في التسميع ..كما أن الإلتزام بالجدول بشكل مستمر حتى أيام الأعياد والمناسبات يضع أسس إلتزام الأبناء مستقبلا على قراءة ومراجعة ورد ثابت يوميا لا يتخلفون عنه مهما كان السبب..

ولا يحتاج هذا البرنامج إلى إقحام الأزواج مع الأم فيه لسببين:
أولهما: لأنه غالبا يكون مشغولآً بأمور الدعوة أو غيرها خارج المنزل.
الثاني: أنهم لا يجيدون حسن التعامل مع الأطفال في هذه السن المبكرة.

ومن المهم جدا أختي عندما تقومين بترديد الآيات أو التسميع أن يكون بصوت مسموع ، حتى يسمع إبنك الحرف بأذنه ، وأن يكون جلوسك أمامه مباشرة، وأن تحتفظي بالتركيز عليه بجعل عينك في عين طفلك ، عندها سيشعر بجدية الموضوع وإحتواءك له . فإن كانوا أكثر من واحد وكلهم يحتاجون التسميع . فيمكنك تقسيم الوقت عليهم مثلا نصف ساعة لكل واحد على حدى ، مع الحرص بالتركيز على كل واحد منهم لوحده .

في البداية قد تشعرين ببطئ في سرعة التحصيل (الحفظ والإسترجاع)، لكن عليك بالصبر فستنموا ملكة الحفظ عندهم تدريجيا وستشعرين بالفرق مع مرور الأيام.

تأكدي أخية أن هذا البرنامج لا علاقة له بدرجة ذكاء إبنك لأنه وضع لمن هم في الدرجة المتوسطة من الذكاء.

يا رعاك الله ..!! وعادة يذهب إبنك من سن 6 أو 7 إلى حلقات التحفيظ في المسجد ، فإن كان إبنك منهم فلا يجب أن تتوقفي عن البرنامج ، وسيكون برنامج المسجد معينا لك في مراجعة ما تم إبنك حفظه.

أيتها المباركة .. يا رعاك الرحمن ..!!
أسأل الله لك من وسيع فضله ومنّه أن ينعم عليك بحفظ أبناءك القرآن ،وأن يرزقهم العمل به ، وأن يرفعهم ويرفعك معهم إلى الدرجات العلى من الجنة .اللهم آمين.

منقول عن شبكة الطريق الى الله







الكلمات الدلالية
برنامج ، لتحفيظ ، القرآن ، لأبنائنا ، من ، سن ، سنوات ،







الساعة الآن 07:03 صباحا